مزيد من الاخبار


عيد الحب هو "عيد الفسق"... خطيب من داعش يقطع رأس "دبدوب أحمر" أمام المصلين في الموصل

التاريخ : ٢٠١٧/٠٢/١١



النخيل-أفاد مصدر محلي في نينوى، بأن خطيبا من "داعش" صب جام غضبه على "دبدوب احمر" وقطع رأسه بسكين غربي الموصل، وهو يحذر من الاحتفال ب‍عيد الحب الذي وصفه بأنه "عيد الفسق".
 
وقال المصدر في حديث اعلامي إن "خطيبا من داعش ألقى خطبة غاضبة في إحدى مساجد غربي الموصل تحدث فيها عن حديث يجري بين الشباب والمراهقين حول عيد الحب".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "الخطيب أخرج دبدوبا احمر فجأة أمام المصلين وقطع رأسه بسكين حادة وهو يردد عبارة هذا مصير من يحتفل بعيد الفسق"، مبينا أن "التنظيم بدا مرتبكا ويخشى كل شيء وهو يرى أن أفكاره تنهار مع تقدم القوات الأمنية لتحرير آخر معامله غرب الموصل".

يذكر أن الكثير من بلدان العالم تحتفل في الرابع عشر من شهر شباط من كل عام بيوم الحب أو عيد الحب، حيث يعتبر هذا هو اليوم التقليدي الذي يعبر فيه المحبون عن حبهم لبعضهم البعض عن طريق إهداء بطاقات التهنئة والزهور أو الحلوى لأحبائهم.

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image