مزيد من الاخبار


واخيراً.. مرتكبو جرائم سبي واغتصاب النساء العراقيات في قبضة العدالة

التاريخ : ٢٠١٧/٠٢/١٤



النخيل-ما ان بسط تنظيم داعش نفوذه على بعض مناطق البلاد في عام 2014، حتى قام بأعماله الارهابية وانتهاكاته الوحشية التي طالت الايزيديات في تلك المناطق، أبرزها سبيهن وبيعهن في المزادات العلنية لاجل اغتصابهن.

وبعد تحرير اغلب المناطق من تنظيم داعش الارهابي، شكلت الجهات المعنية لجانا تحقيقية اسهمت بإلقاء القبض على العديد من مرتكبي هذه الجرائم وفقا لما اكدته وزارة الداخلية العراقية.

في هذا السياق، أكد النقيب عامر عبد العالي، من وزارة الداخلية أنه "تم اقامة دعاوى خاصة بهذا الموضوع وتم التحقيق بها وحاليا في المناطق المحررة تم إلقاء القبض على المجرمين والتحقيق معهم وصولا الى المحاكمة العادلة".

وتسعى وزارة الداخلية جاهدة للعمل على توفير الحماية للنساء اللواتي يعشن في مخيمات النازحين في محاولة منهن لتضميد الجراح.

ولأن المرأة عنصر أساسي في مجال درء الصراعات وحلها، اصدرت الامم المتحدة في العام 2000 قراراً اطلقت عليه قرار 1325الخاص بالحفاظ على حقوقها، وهو ما تسعى المنظمات المعنية بالدفاع عن المرأة في العراق الى تفعيله على ارض الواقع.

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image