مزيد من الاخبار


دولة القانون :عصابة البرزاني تتمسك ببعض التطمينات الاسرائيلية التي تدعم الانفصال عن العراق

التاريخ : ٢٠١٧/٠٦/٢٨



النخيل-قال عضو التحالف الوطني النائب محمد سعدون الصيهود ان العصابة التي تحكم اقليم كردستان بطريقة غير شرعية تريد ترسيخ مفهوم التقسيم عن طريق الاستفتاء بتطمينات اسرائيلية .

واوضح الصيهود في بيان صحفي اليوم حصلت "وكالة أنباء النخيل" على نسخة منه ان عصابة البرزاني تتمسك ببعض التطمينات الاسرائيلية التي تدعم الانفصال عن العراق من اجل ترسيخ مفهوم التقسيم الذي يبحث عنه الكيان الصهيوني من خلال عملائه في المنطقة وفي اقليم كردستان تحديدا ، مبينا ان " مسعود البرزاني وحزبه يحاولون بشتى الطرق احداث ازمة في الداخل العراقي من اجل تصدير مشاكلهم الداخلية والمرفوضة من الشعب الكردي وقواه الوطنية ".

واضاف ان  الشعب الكردي يعتز بعراقيته وهو يعي جيدا ان عصابة مسعود البرزاني وحزبه يريدون سلخ الهوية الوطنية وتمزيق وحدة الصف الوطني واستقطاع الجزء الشمالي من الخارطة العراقية ليكونوا سيفا مسلطا على رقاب الكرد وسرقة ثرواتهم ، وبالتالي هم يعرفون جيدا ان الهدف من الاستفتاء غير الدستوري اشغالهم عن مشاكل الاقليم وخلط الاوراق ، لافتا الى ان " الاستفتاء المزعوم مشروع ولد ميتا كونه مرفوض من الجميع ولابد من التصدي له ".

وتساءل بالقول لماذا هذا الصمت المطبق من قبل الحكومة الاتحادية ازاء التصريحات الاستفزازية لمسعود وعصابته والتي تدخل ضمن اطار استضعاف المركز الذي يملك حق الحفاظ على وحدة اراضيه بكل الطرق المتاحة ، خصوصا وان مسعود وعصابته هم خارجون عن القانون حاليا ، كما ان الموساد الاسرائيلي يسرح ويمرح في الاقليم بل ودخل في عمق السلطات التنفيذية بوجوه كردية .

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image