مزيد من الاخبار


مشعان الجبوري يكشف تفاصيل جديدة عن "مؤتمر السنة" ويؤكد: شخصيات "شيعية" وراء عقده ببغداد

التاريخ : ٢٠١٧/٠٦/٢٨



النخيل-كشف النائب عن جبهة الاصلاح مشعان الجبوري، الاثنين، تفاصيل جديدة عن ما يسمى بـ"مؤتمر السنة"، المزمع عقده في بغداد، مشيرا بالوقت ذاته الى وجود شخصيات داخل التحالف الوطني "الشيعي"، تدعم عقد مؤتمر السنة وتسويقهم على انهم ممثلو المكون السني.

وكتب الجبوري، في منشور على صفحته بـ"فيسبوك"، واطلعت عليه "وكالة أنباء النخيل" بعنوان: "عجيب امور غريب قضية"، مضيفا "جماعة مؤتمر انقرة المتشكل من "(ثوار العشائر) والحزب الاسلامي وحلفائهم والطامعين بمال الممولين يريدون عقد اجتماعهم القادم في العراق بعد ان اختلفت الدول الراعية لهم وهي السعودية والامارات والكويت وقطر وتركيا فيما بينها ولم يعد بامكانها الاتفاق على الاجتماع بمكان اخر".

واضاف "الغريب انهم وبعد كل ما سببوه للعراق من فواجع وكوارث ثمة اطراف في التحالف الوطني الحاكم تدعم توجههم وتسعى لتسويقهم على انهم ممثلو المكون السني وتتجاهل من وقف مع الدولة وساندها واختلطت دماء مقاتليه مع دماء ابناء الوسط والجنوب الذين تصدوا لداعش وطهروا العراق من رجسهم يوم كان (الانقريون) يتحدثون عن ثورة وثوار ويخونون السني الذي يقاتل مع الحشد ويعتبرونه مرتدا".

وكانت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف اكدت، في وقت سابق، أن مؤتمر السنة المزمع عقده ببغداد في منتصف تموز المقبل سيأتي بمرجعية ذات طابع (إخواني مدفوعة الثمن)، محذرة التحالف الوطني من إعطاء أية شرعية لهذا المؤتمر .

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image