مزيد من الاخبار


1000 داعشية يسلمن انفسهن للقوات العراقية.. من أين أتين ؟!!

التاريخ : ٢٠١٧/٠٩/٠٥




النخيل-كشفت محطة تلفزيون الآن التي تبث من دبي ان نحو 1000 من النسوة اللواتي كن بتنظيم داعش الارهابي في ناحية العياضية المحررة اخيراً شمال تلعفر سلمن انفسهن للقوات العراقية.

ونقلت المحطة في تقرير لها عن مصدر امني وشاهد عيان قولهما، ان نساء تنظيم "داعش" الإرهابي، وغالبيتهن أجنبيات الجنسية، سلمن أنفسهن للقوات العراقية.

وأوضح المصدر، أن حوالي ألف امرأة من نساء "داعش" الإرهابي وهن أجنبيات الجنسية من دول "تركيا، وطاجيكستان، وروسيا، وأذربيجان، والصين"، معهن أطفالهن، خرجن من ناحية العياضية "نحو 11 كلم شمال غرب قضاء تلعفر"، وهي الحصن والوكر الأخير في القضاء التابع لمحافظة نينوى، شمالي بغداد.

وأخبر المصدر الأمني، أن الداعشيات تم نقلهن من الناحية، إلى مخيم حمام العليل للنازحين في جنوب الموصل، مركز نينوى، وتحت حماية أمنية مشددة جداً، ويجري التحقيق معهن حالياً.
وكشف مصدر آخر من داخل المخيم، أن نساء "داعش"، جميعهن أجنبيات ومعهن أطفالهن، وصلن إلى المخيم، بحافلات عددها تقريبا أكثر من 15 حافلة.

وتقول المحطة في تقرير لها لا يخفى على العالم، أن توافد الفتيات والنساء من مختلف بقاع العالم إلى مناطق سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي في الأراضي العراقية والسورية، كان لأجل الزواج من عناصر التنظيم وقادته وفق ما سمي بـ"جهاد النكاح" لكن مؤخرا فقدن أزواجهن المقاتلين والهاربين، في ظل الخسارات المتتالية التي تعصف بالتنظيم ما ينبئ بقرب انتهائه، ولم يبق لهن سوى أطفالهن، ولا خيار أمامهن إلا أن يسلمن أنفسهن.

وأعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية، الفريق رائد جودت، في بيان، أن قطعات قواته انجزت مهامها وتحرر كامل مساحة المحور الموكل لها في ناحية العياضية، والبالغة 2.5 كم، من سيطرة "داعش" الإرهابي وتكبده خسائر بشرية ومادية فادحة تمثلت بمقتل 64 داعشيا، وتدمير 19 سيارة مفخخة و113 عبوة ناسفة وثلاثة أنفاق.

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image