مزيد من الاخبار


الفتلاوي لـ"البارزاني" :لن تفهم الا بـ"القوة" واخر العلاج "الكي" ومصيرك سيكون كـ"صدام حسين"

التاريخ : ٢٠١٧/٠٩/١٣




النخيل-اكدت رئيسة حركة ارادة حنان الفتلاوي، ان" رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني اصيب بجنون العظمة ومصيره سيكون مصير صدام حسين".

وقالت الفتلاوي في حديث متلفز، تابعته "وكالة انباء النخيل" ان اخر العلاج الكي ولن نبدا الحرب كخطوة اولى مع اهلنا واخواننا في الاقليم" مبينة ان" الحديث يخص قيادات الاقليم وطلبي من معصوم والعبادي ان يتخذا الكثير من الاجراءات منها اللجوء للمجتمع الدولي واخرى قانونية واقتصادية وعدم الاكتفاء بالتصريحات اللينة ".

واضافت ان" البارزاني لايفهم الا القوة ومن يقف امامه يجب ان يكون قويا باجراءاته السياسية والاقتصادية ولم اقل العسكرية كخطوة اولى.واطالب معصوم والعبادي بالحفاظ على امن البلاد".

واوضحت الفتلاوي " لم تقدم اية دولة لاي مكون ماقدمناه للاكراد بكل شيء من الشراكة السياسية الى كتابة الدستور على مقاسهم من عقود تسليح مستقلة وايوائهم اراهبيين وغيرها وعلى بارزاني ان يحمد الله مرات ومرات لما حصل عليه من حكومات بغداد مابعد السقوط لحد الان.".

وتابعت " الاكراد ليسوا اصحاب فضل على احد ..اشتركوا بدولة عليهم واجبات وحقوق يتحدثون عن الاستفتاء ووزرائهم في بغداد ويتحدثوا عن دولة وسلحوا البيشمركة باموال من بغداد ..الاكراد استفادوا من الدولة طيلة الفترة المقبلة وبكل المجالات وسنبقى نسدد فوائد 40 سنة من القرض الياباني هم اكثر المستفيدين منه .الكرد لم يعطوا شيئا بالمجان واشتركوا بمحض ارادتهم في الدولة.".

وبينت ان" الاكراد الان يحتلون نصف الموصل واجزاء من ديالى وسيطروا على نفط كركوك .لماذا لايتمتع الشعب الكردي بعائدات النفط المصدر من كركوك والموصل منذ 3 سنوات .؟ ".

واشارت الفتلاوي الى ان" اصول الخروج من الشراكة يكون وفق دستور الدولة الاتحادية." مؤكدة ان" مسعود بارزاني دخل بجنون العظمة ونهايته كصدام حسين .".

وتساءلت " ماحاجتنا لرئيس صامت معصوم عن الاستفتاء؟ وماحاجتنا لاي وزير او نائب كردي مع الاستفتاء؟".

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image