مزيد من الاخبار


المالكي يغير موقفه من حكومة الكاظمي ويعلن دعمها

التاريخ : ٢٠٢٠/٠٥/١٤



النخيل-أعلن رئيس إئتلاف دولة القانون نوري المالكي، يوم الاربعاء، أن الإئتلاف سيكون داعم لأية خطوة تقوم بها الحكومة من تقديم الخدمات والحفاظ على هيبة وسيادة الدولة وفرض الأمن.

وكان ائتلاف دولة القانون من ضمن الكتل التي قاطعت التصويت على حكومة الكاظمي في جلسة منحها الثقة في البرلمان العراقي.

وقال المالكي في حديث إذاعي ،إن "الإئتلاف لن يتخلى عن دوره في دعم اية خطوة تهم صالح البلاد إما أذا حصلت خطوات سلبية تضر بالمصلحة العامة والمواطن والخدمات والسيادة فسيعارض الإئتلاف من أجل التصحيح وبقاء الامور تسير بشكل تخدم صالح البلد عامة".

وأعرب المالكي عن "أمله من الحكومة الجديدة أن تلتزم بالمهام الذي حدد لها أبرزها اعادة هيبة الدولة واجراء انتخابات مبكرة ونزيهة وحل المشكلة الاقتصادية والخروقات الامنية".

وأوضح أن "اعتراض إئتلاف دولة القانون كان على آلية أختيار الوزراء والطريقة التي قدمت بها والتي مثلت العودة إلى مربع المحاصصة لذا فأن الإئتلاف لم يشترك بحكومة مبنية على المحاصصة كونه يخشى من نتائجها على عملية الاستقرار السياسي".

وتابع المالكي ، أنه "كان لدولة القانون وحزب الدعوة الإسلامية موقف واضح وصريح وبذلوا جهوداً كبيرة اثناء مفاوضات تشكيل الحكومة من اجل المجيء بحكومة وفق الضوابط التي وضعت من قبل الشعب والمرجعية الدينية والقوى السياسية".

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image