مزيد من الاخبار


سميسم :عودة العملة المعدنية دليل السيطرة على التضخم

التاريخ : ٢٠١١/٠٧/٢٤

 
 
 
 
 
النخيل-أعتبرت الخبيرة الإقتصادية سلام سميسم العمل بإعادة العملة المعدنية دليل على السيطرة على التضخم ،بالإضافة الى تحسن قيمة النقد العراقي.
يذكر إن البنك المركزي قرر إستحداث نقود معدنية كجزء من خطته لإعادة هيكلة العملة والتي تتطلب موافقة الحكومة ومجلس النواب لأنها خطة إستراتيجية ستسهم في دعم قيمة الدينار العراقي في التداولات المالية.
قالت سميسم في تصريح صحفي اليوم الأحد :إن غياب العملة المعدنية في العراق كان سببه التضخم الذي حدث في وقتها للبلاد ،فقمنا بتصدير فئات كبيرة ولم نستطيع صكها معدنياً، لذالك تم جمعها ورقياً موضحة إن قرار البنك المركزي في اعادة العملة المعدنية دليل على إن هناك سيطرة على التضخم مع الإستفادة من الفئات القليلة حتى وان كانت لوسائل النقل(كروة كية).
واضافت سميسم  كلما تكون هناك فئات صغيرة نستطيع استخدامها في التداول معناها التضخم اصبح مرتفعاً اي ان خطط هيكلية العملة تسير بصورة صحيحة، داعية الى تشجيع ودعم هذه الخطوة كونها تؤثر ايجاباً على الإقتصاد العراقي.
واشار البنك المركزي الى ان مشروع النقود المعدنية في 2004 لم يكن ناجحاً لأنه لم يجر وفق إصلاحات شاملة تدعم القيمة المالية لدينار العراقي في السوق العالمية موضحاً النقود المعدنية ليست واطئة العملة وإنما ستكون من العملات المهمة المتوسطة والتي تستخدم للتداولات المصرفية البسيطة في التعاملات التجارية الداخلية.

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع

ارسل تعلیقك

: : :

Dynamically generated image