اخبار العراق 

7000 صورة للمالكي تثير سجالاً فـي جلسة الفيضانات


 

 

 

 


النخيل-روى مصدر نيابي كواليس الجلسة البرلمانية الاستثنائية التي عقدت الخميس لمناقشة ازمة الفيضانات، تحولت إلى سجال بشأن انتشار 7000 صورة لرئيس مجلس الوزراء نوري المالكي منتشرة في عموم البلاد.

وكشف المصدر ان النقاشات بشأن الفيضانات تحولت الى سجال بين النواب بشان 7000 صورة لرئيس مجلس الوزراء نوري المالكي منتشرة على نقاط التفتيش في جميع انحاء البلاد.وأوضح المصدر ان النائب عن دولة القانون حنان الفتلاوي سألت وزير البلديات عادل مهودر عن اسباب وضع صور كبيرة له بمساحة 3×4 عند مواقع تابعة لوزارة البلديات، فيما قابلها مهودر بكل احترام وتقدير، ولكن النائب عن العراقية وحدة الجميلي ردت من جانبها على الفتلاوي بمساءلتها عن انتشار الآلاف من صور المالكي في البلاد.

واضاف المصدر ان النائب الجميلي ردت على الفتلاوي مطالبة بتفسير انتشار 7000 صورة للمالكي في محافظات الوسط والجنوب في الطرق والأماكن العامة والمعسكرات التابعة لوزارتي الدفاع والداخلية ونقاط التفتيش، واتهمت الجميلي زميلتها باستخدامها في الدعاية الانتخابية.

الى ذلك كشف مصدر نيابي في كتلة الأحرار ان المالكي سحب قضية توزيع تعويضات متضرري الأمطار والفيضانات من وزراء الكتلة الصدرية على الرغم من انها تقع في صميم اختصاصهم"، ومنحها لأمانة بغداد لاغراض انتخابية".

وأكد النائب عن العراقية حسن البياتي حصول مشادات كلامية رافقت عقد الجلسة الاستثنائية النيابية التي عقدت الخميس الماضي، وقال إن "بعض النواب تطرق إلى وجود صور للوزراء ورئيس الوزراء واعتبروها مخالفة للقانون والدستور"، لافتا الى انه من الضروري رفع هذه الصور من اماكنها الحالية سواء كانت في الدوائر الحكومية ووضعها في الاماكن المخصصة للدعاية الانتخابية.

♦ دولة القانون :التنازل عن رئاسة الوزراء خيانة للأمانة
♦ جديد داعش.. تعرف على فتوى "النكاح الباطل"
♦ الكردستاني بعد الخيانة العظمى وحسم رئاسة الجمهورية :لن نصوت للمالكي المنتهية ولايته
♦ "داعش" يقرر فصل الطلبة عن الطالبات وتعديل مناهج جامعة الموصل
♦ هل بالفعل سحب المالكي ترشيحه لرئاسة الوزراء
♦ التيار الصدري يكشف عن اصدار عفو للذين لم تتلطخ أيديهم بالدماء
♦ الجلبي يهدد بانهاء التحالف الوطني فيما اذا لم يتسنم هو او عادل عبد المهدي رئاسة الوزراء
♦ داعش تتلقى اقسى خسائره في قصف جوي على مطار الموصل يوقع مئات القتلى والجرحى
♦ شوارع الموصل تخلو من ارهابيي داعش بعد استهدافهم على يد كتائب مسلحة مدعومة من بغداد
♦ الموقف الرسمي للسيد السيستاني فيما يخص تشكيل الحكومة

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني